نجوم العلوم ينطلق في موسمه الخامس مع عدد مشترِكات كبير

اقرأ بهذه اللغة



يُطلّ برنامج تلفزيون الواقع العربي الشهير للعلوم والتكنولوجيا، "نجوم العلوم" Stars of Science، يوم الجمعة الواقع في ١٣ أيلول/ سبتمبر على قناة MBC4 (الساعة الثامنة مساء بتوقيت السعودية) في موسمه الخامس وسيضم، وفقاً لأعضاء لجنة التحكيم، عدد مشتركات أكبر من الموسم السابق. 

سيبدأ هذا البرنامج الذي يمتد طوال تسعة أسابيع والذي أطلقته مؤسسة قطر عام ٢٠٠٩ بجولة عرض مشاريع على  ٨ دول عربية، تليها مرحلة اختيار ١٦ مشتركاً سيتنافسون على اطلاق منتجاتهم الخاصة وقد يفوزون بجوائز تبلغ قيمتها الاجمالية 600 ألف دولار اميركي. 

وخلال ورشات عمل مكثفة تُنظم في واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر، يتوجّب على المشتركين الـ16 إتمام كل مرحلة من عملية الابتكار أو مواجهة الاقصاء. وتتضمن هذه المراحل: مرحلة إثبات الفكرة ومرحلة الهندسة ومرحلة التصميم ومرحلة الإدارة والتسويق. 

وفي الحلقة الأخيرة، تختار لجنة التحكيم والجمهور ٤ فائزين. يحصل الفائز بالمرتبة الأولى على جائزة بقيمة 300 ألف دولار فيما الفائز بالمرتبة الثانية ينال 150 ألف دولار والفائز الثالث بمبلغ 100 ألف دولار في حين الفائز بالمرتبة الرابعة يحصل على 50 ألف دولار. 

وفي بيان صحفي، أعلن منتِج البرنامج أن أكثر من 250 ألف ( رقم غير مسبوق) تقدّموا للمشاركة في البرنامج منذ موسمه الأول. 

وخلال مؤتمر صحفي، أعلن الفائز بالمرتبة الأولى العام الماضي، خالد أبو جّسوم، أنه لشرف كبير له أن يكون أول قطري يفوز بالمنافسة. وكان قد ابتكر وعاء الطبخ الآلي الذي يمزج المكونات التي توضع فيه كما يحفظ الوجبات المطبوخة سابقاً. ونقل أنه، منذ مشاركته في البرنامج، التقى بالمستثمرين والمصنّعين من الأردن وسان فرانسيسكو ليتمكّن من تطوير منتجه. كما أنه زار مدارس في كل أنحاء الشرق الأوسط ليدفع الطلاب على  تبنّي العلوم كمسار مهني. 

وقال " أشعر أن مسؤوليتي كبيرة تجاه المجتمعات القطرية والعربية لأنقل رسالة مفادها أن الشباب العربي قادرون على الابتكار." 

من جهته، أعلن العضو في لجنة التحكيم الدائمة والمدير التنفيذي لمركز الإسكوا الاقليمي للتكنولوجيا، الدكتور فؤاد مراد اللبناني، أن موسم هذا العام من "نجوم العلوم" يضم أكبر عدد من المشتركات. "لا فرق بين المبتكرين الشابات أو الشباب. وستجعلنا المشتركات هذا الموسم نشعر بفخر كبير. فالابداع لا يُفرّق بين الجنسين." 

 وأضاف أنه يظنّ أن البرنامج قادر على تغيير المنطقة العربية.

ويشرح فؤاد "لا شك في أهمية المعرفة والثقافة الا أن الأهم هو تطبيق هذه المعرفة بطريقة ملموسة تنعكس ايجاباً على الاقتصاد والمنطقة. وتُشكل المواسم الأخيرة إثباتاً على أننا نملك، في المنطقة العربية، القدرة على أن نكون مجتمعاً قائماً على الحلول ونملك أيضاً الابداع  والذكاء والابتكار لنُحدث التغيير." 

وعندما سُئل "لماذا لم تدخل ابتكارات الفائزين السابقين الأسواق العالمية بعد"، أجاب عضو لجنة التحكيم الدائمة والمدير العام لمركز قطر شل للابحاث والتكنولوجيا، يوسف عبدالرحمن الصالحي:

"تمرّ المنتجات بمراحل ابتكار عدة. ويعتبر برنامج "نجوم العلوم" مرحلة الاكتشاف. أما مرحلة التطوير، فتحتاج الى الوقت وتُحسّن المنتجات. يتطلب تأمين براءات الاختراع وغيرها الكثير من الوقت. واحتاج الفائز بالموسم الأول إلى خمس سنوات لانهاء منتجه." 

وشكّل البرنامج تجربة غنية لعدد من المشاركين حتى الذين لم يصلوا الى المراحل النهائية. ومن بين قصص النجاحات، نجد قصة وهيبة تشير من الجزائر، التي شاركت في الموسم الأول ولم تفُز. يُعتبر ابتكارها "كاروتلاينز"  CarrotLines وهو تطبيق يسمح للمستخدمين بمسح الشفرة (باركود) على المواد الغذائية واعتُبر من بين أفضل تطبيقات للصحة واللياقة البدنية في كندا. 

وكشف المنتِجون أن تسع شركات قد تأسست على يد مشتركين سابقين حتى الآن. 

ويقبل "نجوم العلوم" طلبات التسجيل للموسم السادس حتى الـ١٥ من كانون الأول/ ديسمبر المقبل. يجب أن يكون المشترك من أصل عربي ويتراوح عمره بين ١٨ و٣٠ عاماً. وإذا تم اختيار المشترك خلال مرحلة التصفيات الأولى، ستتم دعوته الى الدوحة ليعرض فكرته على لجنة تحكيم من ١٠ أعضاء، وسيختارون بعدها ١٦ مشتركاً ليشاركوا في ورشة العمل. 

يمكن للمهتمين، تقديم الطلب هنا.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة