زين تبرم شراكة مع ومضة لدعم نموّ الشركات الناشئة الأردنية عبر المسؤولية الريادية للشركات

اقرأ بهذه اللغة



أصبحت شركة الاتصالات "زين" الشركة الأولى في الأردن التي تبرم شراكة مع "ومضة" لتأسيس وحدة متخصصة في المسؤولية الريادية للشركات، وهي مبادرة تهدف إلى تعزيز ريادة الأعمال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. 

"زين" في الأردن قامت بشكل خاصّ بإنشاء قسم خاص بالمسؤولية الريادية للشركات، سيدعم الرواد الشباب في الأردن ويساعدهم على تطوير أفكارهم لتتحوّل إلى شركات ناشئة قابلة للاستمرار، تكون مفيدة للمجتمع. في اتفاق وقّع عليه كلّ من أحمد الهناندة، الرئيس التنفيذ لشركة "زين" وفادي غندور، رئيس مجلس إدارة "ومضة"، تخطّط شركة الاتصالات أيضًا لإطلاق حاضنة أعمال، تعمل على دعم الشباب الأردني ليطور أفكاره، وينمي مهاراته، على أمل إلهام الشركات الأخرى لتقوم بالمثل. 

يقول الهناندة في تصريح له: "نحن نعي تماما أهمية احتضان المشاريع الريادية ودعمها ضمن اقصى الامكانات للانتقال النوعي بالقطاعات المختلفة وبالتالي تحقيق التنمية المستدامة، وتعزيز القوة التنافسية لكافة القطاعات على المستويين الإقليمي والدولي"، مضيفا" شبابنا ثروة حقيقة لا يستهان بها ونحن نعقد آمالاً كبيرة عليهم، وإيماننا بالطاقات الشبابية الاردنية القادرة على احداث تنمية على جميع الاصعدة في المملكة، إذا ما تم توجيهها بشكل مناسب لتحقيق أعلى مستويات الابداع والابتكار، هو دافعنا الأول لإطلاق حاضنة أعمال لتبني أفكار الشباب الخلاقة وإخراجها الى حيز التنفيذ لتشكل بذلك نواة حقيقية لمشاريع عملاقة سيكون لها دور فاعل في التنمية الاقتصادية".

 أضاف حبيب حداد، الرئيس التنفيذي لـ "ومضة" التالي: "إنّ مبادرة المسؤولية الريادية للشركات هي إحدى أهم المبادرات العملية التي ننظر إليها بإهتمام بالغ بحكم موقع ومضة ودورها في تفعيل البيئة الريادية في المنطقة. تعدّ هذه الشراكة مع زين  خطوة هامّة تعزّز انخراط القطاع الخاصّ في ريادة الأعمال. إنّ الدور القيادي الذي أدّته شركة "زين" ونشاطاتها الكثيرة الداعمة لروّاد الأعمال، يجعلها الشريك الأنسب لإطلاق مبادرة المسؤولية الريادية للشركات في الأردن. ونحن مسرورون بهذه الشراكة ونتطلّع إلى الاستفادة من فوائدها وإلى رؤية ريادة الأعمال تتطوّر أكثر في الأردن وفي المنطقة".

لمزيد من المعلومات عن المسؤولية الريادية للشركات، إقرأ ما كتبه رئيسم مجلس إدارة "ومضة"، فادي غندور، عن المبادرة هنا.

 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة