ستارتب ويك أند بغداد: تطوّر بطيء لكن بارز في البيئة الريادية العراقية‎

اقرأ بهذه اللغة

Startup Weekend Baghdad

يواجه رواد الأعمال في العراق مشاكل عديدة أهمها عدم وجود حاضنات اعمال تدعمهم وتقدم لهم الارشاد اللازم، وقلة الخيارات المتاحة لتمويل الشركة ما يضع الرواد امام خيار القروض البنكية التي تطالب باعادة المال بفوائد عالية حتى في حال فشل المشروع، ولكن المجتمع الريادي في العراق لازال في بداياته ومن المتوقع ان يتغير هذا الوضع بسرعة اذ المبادرات الريادية بدأت تزداد. 

وفي اطار دعم الريادة في بغداد واعطاء العاصمة فرصة المشاركة في معركة الشركات الناشئة العالمية، وبعد اسبوعين من العمل المكثف، أُقيم حدث ستارت اب ويك اند بغداد StartUp Weekend Baghdad بنسخته الثانية في 21 نوفمبر/تشرين الثاني، حيث استمر العمل لمدة 54 ساعة وبحضور حوالي خمسين شاباً وشابة من المتحمسين لاطلاق مشاريعهم الريادية.

خلال الحدث، والذي اقيم في كلية العلوم للبنات في جامعة بغداد، تم طرح حوالي 23 فكرة واختيار 12 فكرة منها ليبدأ تكوين الفرق التي كانت تتنافس فيما بينها وتساعد بعضها البعض في نفس الوقت.

شارك في تنظيم الحدث مجموعة من الشباب المتحمسين بينهم متطوعين من فكرة سبايس مجتمع اول "هاكر سبايس" hacker space في العراق.

وعلى الرغم من صغر الحدث مقارنة بالنسخة الاولى التي اقيمت في تموز/يوليو الفائت الا ان نوعية المشاريع المطروحة كانت جيدة، ولجنة الحكام كانت مكونة من ثلاثة اشخاص يعملون في مجال التكنولوجيا والريادة وهم رئيسي قسم علوم الحاسبات وهندسة المعلومات في جامعتي بغداد والنهرين، والسيدة انسام العبايجي مسؤولة مشاريع "أقدم" في مكتب البنك الدولي. وتم اختيار ثلاثة مشاريع فائزة وهي بالتسلسل: 

المركز الاول: "سمال وال" Smart Wall ما يعني "الحائط الصغير"، وهو عبارة عن حائط تفاعلي يستخدم على جهاز الـ"كنكت" Kinect والـ"بروجكتر" Projector، ويمكن تطوير تطبيقات تتناسب معه. وحصل الفريق كذلك على جائزة افضل تنفيذ تقني.

المركز الثاني : Dress Me وهو تطبيق يسمح بتجريب الملابس في متاجر الملابس دون الحاجة لارتدائها، من خلال المعالجة الصورية.

المركز الثالث : Study Abroad وهو موقع الكتروني يقدم خدمات للخريجين للحصول على فرصة دراسية في الخارج. 

كما وبرزت عدة مشاريع اخرى منها E-Taxi وهو تطبيق لطلب التاكسي عن طريق الانترنت والهاتف النقال، وقد حصل على جائزة افضل نموذج عمل جاهز لدخول السوق. كما كانت جائزة افضل مشروع واعد من نصيب مشروع Easy Liber والذي يستبدل المنهج الورقي بآخر الكتروني ويسهل عملية التواصل بين الطالب وولي امره والاستاذ. 

وشارك بالفعالية سعد المؤمن وهو احد الفائزين في "ستارت اب ويك اند" بنسخته الاولى حيث تحدث عن المشروع الذي عمل عليه مع فريقه وتشارك المصاعب التي واجهتهم. بالاضافة الى مجاهد الاوسي، مدير شركة الـ"اوج" وصاحب موقع دليل المناقصات العراقي، الذي تحدث عن اهمية بدء عمل خاص وعدم الاعتماد على الحكومة للحصول على وظيفة.

وتخلل الحدث مسابقات جانبية على جوائز صغيرة خلال الاستراحات بين الورش. 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة