كيف تطلق حملة تمويل جماعية ناجحة للعبتك

اقرأ بهذه اللغة

 نُشِر هذا المقال أساسًا على "كلاود جايمز" Cloud Games في 10 شباط/ فبراير 2014.    

ما زالت حملة التمويل الجماعي التي أطلقتها لعبة الكمبيوتر المرتقبة، "ستار سيتيزين" Star Citizen الأكثر نجاحاً حتى الآن، بعد أن تخطت عتبة الـ38 مليون دولار. غالباً ما يعتبر الناس أن الحملات الناجحة  للأجهزة الجديدة والأجهزة القابلة للارتداء أوأفلام المشاهير هي أفضل حملات "كيك ستارتر"Kickstarter، الا أن المشاريع الأكثر نجاحاً هي، في الواقع، تلك المتعلقة بفضاء الألعاب. 

إنّ لعبة "ستار سيتيزين" Star Citizen التي طوّرتها "صناعات روبرتس سبايس" Roberts Space Industries من المتوقّع أن تنطلق رسميًّا هذا العام وقد حصدت المال عبر حملتي تمويل جماعي: الأولى على "كيك ستارتر" حيث جمعت 2،1 مليون دولار والثانية على موقعها الالكتروني الخاص حيث جمعت 36 مليون دولار. وبالرغم من أنّ النموذج يحمل فرصًا واعدًا للمطورين والمنتجين المعروفين ومطوري  الألعاب المتعددة الأدوار، إلا أنه يقدّم بعض الدروس القيمة لكل من يريد إطلاق حملة تمويل جماعي في المستقبل. ويقدّم المشروع لداعميه إمكانية النفاذ إلى خاصيات جديدة في الألعاب التي يساهمون في تمويلها. فيستطيعون على سبيل المثال اكتساب قدرات جديدة في اللعبة والنفاذ إلى مراحل أخرى في حال بلغ التمويل مستوى معيّنًا. وينمو هذا المستوى بشكل منتظم منذ نهاية 2012. 

كتبتُ في السابق عن الأسباب التي تجعل حملات التمويل الجماعي ضرورية لمطوّري الألعاب، إلا أنه من المهمّ أن ننظر الى كيفية إطلاقها.   

كانت ثاني أكبر حملة على منصة "كيك ستارتر" هي للعبةٍ أيضاً: "أويا" OUYA  جمعت ما يقارب 8،6 مليون دولار وهي لعبة تحكّم جديدة تعمل على نظام "أندرويد" وتسمح للمطوّرين بابتكار الألعاب وضمّها الى متجر "أويا" الخاص. وفي حين أن هذه اللعبة التحكّم لم تحدث تغييرًا في قطاع الألعاب، إلا أن نجاح الحملة قد أثبت نجاح نموذجها.

إذًا، ما الذي يجعل حملات تمويل الألعاب  ناجحة؟ إليك في ما يلي بعض النصائح لابتكارك الجديد:

اختر المنصة المناسبة. تعتبر منصة "كيك ستارتر" أكثر منصات التمويل الجماعي شعبية وتدرّ أعلى العائدات على منظّمي الحملات. وتأتي منصة "إنديجوجو"Indiegogo  في المرتبة الثانية. تركّز "كيك ستارتر" على نموذج "كل شيء أو لا شيء" all-or-nothing model لتحثّ المساهم المحتمل على المساهمة، على خلاف"إنديجوجو" ونموذجها الأكثر مرونة. وتسمح منصة "إنديجوجو"  بتمويل أكثر مرونة أي أنها تمنح الأموال لمنظّمي الحملة حتى لو لم يحققوا المبلغ المستهدف. في المنطقة العربية، تعتبر "ذومال" أحدث منصة تمويل جماعي في السوق؛ بالرغم من أن تدرج حملات تطالب بمبالغ أقلّ، إلا أنها تدعم المشاريع العربية من خلال تأمين بوابات دفع مختلفة. ( اضغط هنا للمحة مفصّلة عن المنافسَين الأساسيين). وفي حال كنت تملك الموارد المطلوبة، يمكنك اتّباع نهج "ستار سيتيزين" وإطلاق حملة التمويل الجماعي على موقعك الخاص. 

إجعل حملتك واضحة واستثنائية. يجدر بلعبتك ألا تكون نسخة عن ألعاب أخرى ولكن لا بد من اتّباع بعض الخاصيات المشابهة لجعل طريقة اللعب واضحة ومسلية للجميع. وكذلك، يجب أن تتسّم حملتك ببعض الميزات الموجودة في المشاريع الناجحة على غرار "هيكلية الدفع الذكي" و"الجوائز" ومقدمات مصورة لّلعبة بالاضافة الى ضرورة تسليط الضوء على ما يميّز لعبتك ويجعلها تستحقّ التمويل أو التبرّع. 

برهِن لمَ أنت الشخص أو الفريق المناسب لتطوير هذه اللعبة. لا يكتفي أن تسوّق للعبتك فحسب بل لنفسك أيضاً. لمَ الآن الوقت مناسب لهكذا لعبة ولمَ أنت الشخص الذي يطوّرها؟ من خلال اعتماد نصّ وفيديو على صفحة حملتك، أظهر لجمهورك أنك مؤهّل لتطوير هذه اللعبة واجعلهم يشعرون أن هذه الفرصة لن تتكرر ثانية.

إجعل داعميك يشعرون أنهم جزء من الفريق. المكافآت هي أمر أساسيّ وحاسم هنا. فقد نجحت "ستار سيتيزين" لأنها قدّمت لداعميها مكافآت مميزة داخل اللعبة مقابل أموالهم، وفتحت مراحل جديدة وقدّمت سفنًا جديدة في اللعبة بناءًا على المبالغ التي تمّ المساهمة بها. على سبيل المثال، عندما حصدت الحملة 39 مليون دولار، كشفت صناعات "روبرتس سباييس" عن أنظمة نجوم "كبال" Kabal  و"أوريتاني" Oretani. وعندما يدرك الداعمون أن تطوّر وتوسّع اللعبة يعتمد عليهم، فسيتحمسون أكثر. للمزيد عن مراحل التمويل المقبلة، اضغط هنا.

حدِّد بدقّة سعر المكافآت. لا شك أن الحملة تهدف الى عرض مزايا لعبتك إلاّ أن الهدف منها أيضًا هو تعزيز المبيعات وبالتالي، يجدر بك الاهتمام، بعناية، بالأسعار.إذا ألقيت نظرة على هيكلية التسعير التي اتّبعتها الحملات الناجحة، غالباً ما تجد أنّ السعر المحدّد قد يبدو مرتفعاً بعض الشيء لكن يوضع بجانبه مكافأة أخرى فيها ميزات أكثر، مما يحفّز الأشخاص على المساهمة أكثر. 

حدِّد أهدافًا واقعية.  قد يكون الأهم تحديد هدف واقعي. يبدو مبلغ 500 ألف دولار كافياً للعبة متعددة اللاعبين على الحاسوب الا أن اللعبة الاجتماعية أو لعبة المتصفح أو المحمول التي تطورها قد لا تحتاج الى هكذا مبلغ. إذا كنت قادراً على تسليم اللعبة خلال مهلة زمنية معقولة وتقديم مكافآت رائعة، لا شك أن الناس سيدعمون مشروعك. إذا كنت تحتاج الى مبلغ 100 ألف دولار لانهاء المرحلة الأولى من التطوير، قد لا يتحمّس الناس لأن الطريق لا تزال طويلة قبل أن تصبح اللعبة جاهزة. إعرف قدراتك وكن صادقاً حيال ما يمكنك تحقيقه من التمويل الجماعي. إن كنت بحاجة إلى مبلغ باهظ لبناء لعبة صغيرة، فعليك أن تعيد التفكير بلعبتك. ويبقى نجاح حملتك هو أهم إثبات على نجاح لعبتك.

في حين تطمح "ستار سيتيزين" لجمع 40 مليون دولار، تجذب حملات أخرى الكثير من داعمي الألعاب الصغيرة. في ما يلي، بعض الأمثلة عن هذه الألعاب:

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة