وولي" لإدارة الأموال الشخصية تطلق تطبيقها على أندرويد"‎‎‎ مستهدفةً دولة الإمارات

اقرأ بهذه اللغة

بعد عامٍ على إطلاقه في مؤتمر "عرب نت" Arabnet في بيروت، قامت الشركة الناشئة صاحبة تطبيق إدارة الأمور المالية الشخصية "وولي" Wally، بالإعلان عن"وولي+" Wally+. وهو تطبيق مجاني على نظام "أندرويد" Android، يستهدف جيل الألفية في الإمارات العربية المتحدة.

منذ إطلاقه في العام 2013، حافظ تطبيق "وولي" Wally على معدّلٍ عالميّ ما بين 4,7 إلى 5 نجومٍ على متجر "آبل". وفيما فاز أيضاً في ثلاثة مسابقاتٍ للشركات الناشئة، صُنِّف كأفضل تطبيقٍ ماليٍّ في22 بلداً. وإضافةً لاعتلائه مرتبةً بين العشرة الأوائل في 52 بلداً (منها الهند والصين والولايات المتحدة)، فإنّه تُرجِم إلى 18 لغة.

إنّ هدف "وولي+" Wally+ الأساسي هو حصر الحياة المالية في مكانٍ واحد، والسماح للمستخدمين بإدارة عدّة حسابات، تمكّنهم بالتالي من إدراك وضعهم الماليّ مقارنةً مع أقرانهم. "لطالما كانت حياتنا المالية أمراً خاصّاً جدّاً وغير متاحٍ للنقاش، وهذا ما يمنعنا من الحصول على معلوماتٍ عن أوضاعنا المالية،" كما تقول نيكول أبي إسبر، عالمة الاقتصاد السلوكي في "وولي" Wally.

من جهةٍ أخرى، يسعى"وولي +" Wally+  إلى تزويد المواطنين في دولة الإمارات العربية المتحدة بتوقّعاتٍ عن حياتهم المالية. ويشرح الأمر في مؤتمرٍ صحافيّ مؤسّسُ "وولي" Wally ومديرها التنفيذي، سعيد حجازي،الذي يقول إنّ "هذا التطبيق يعطي الناس صورة شاملة عن أموالهم من خلال عرض  نفقاتهم الماضية ووضعهم الماليّ الحالي إضافةً إلى التطلّعات المستقبلية، وذلك كي يتمّ العمل عليها معاً بشكلٍ كلّي." 

بالإضافة إلى ذلك، شدّد فريق "وولي" Wally على تمييز تطبيقهم عن تطبيقات المصارف العادية. فيضيف حجازي، إنّه "خلافاً لأيّ تطبيقٍ ماليّ آخر، لا يحتاج استخدام التطبيق لأيّة معلوماتٍ إضافية عن أرقام الحسابات أو كلمات المرور لكي يعمل."

وتمّت أيضاً زيادة بُعدٍ اجتماعيّ للتطبيق أثناء استخدامه، وذلك عبر تحميل الصور ومن ثمّ وسم الأصدقاء فيها. "هذه الأبعاد المتعلّقة بـ"لماذا" و"من"، تلهمنا في سبيل الحفاظ على نقودنا، بحيث يمكننا الاستمرار في التمتّع بها مستقبلاً،" يقول حجازي.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة