'هيلوفود' تغلق جولة تمويل بمئة مليون دولار بقيادة 'جولدمان ساكس'

اقرأ بهذه اللغة

قامَت منصّة "هيلوفود" Hellofood العالمية لتوصيل الطعام عبر الإنترنت، التي استحوذَت في المنطقة على كلٍّ من "طلبات" talabat.com و24h.ae في شهر شباط الفائت، بإغلاق جولةٍ استثماريةٍ لها على 100 مليون دولار أميركيّ.

هذه الجولة الاستثمارية التي جاءَت بقيادة عملاق الخدمات المالية العالمي "جولدمان ساكس" Goldman Sachs، هي الثانية من نوعها لـ"هيلوفود" هذا العام. ففي شهر آذار/مارس الماضي، كانت هذه الشركة قد جمعَت 110 ملايين دولار من مجموعة مستثمِرين، تصدّرتهم مجموعة التجارة الإلكترونية التي تتّخذ من ألمانيا مقرّاً لها، "روكيت إنترنت" Rocket Internet، وهذا ما يجعل مجموع ما حصلَت عليه من تمويلٍ هذا العام يقارب 210 ملايين دولار.

"لقد أعجبنا في ‘فود باندا‘ Foodpanda مسار النموّ وفريق الإدارة عالي الجودة فيها،" حسبما يقول أيان فريدمان من "جولدمان ساكس إنفستمنت بارتنرز" Goldman Sachs Investment Partners، في بيانٍ صحفيٍّ نشرَته "هيلوفود". ويضيف قائلاً، إنّ "العروض القيّمة والمبتكرة التي تقدّمها الشركة، ستقود ‘فود باندا‘ لتربح السباق في مجال توصيل الطعام عبر الإنترنت ضمن الأسواق التي تعمل فيها."

وفيما رفضوا الكشف عن مزيدٍ من التفاصيل حول عدد وأسماء المستثمِرين المشاركين الآخرين، قالوا إنّه في إطار جولة التمويل هذه، ستضمّ "جولدمان ساكس إنفستمنت بارتنرز" إلى المجلس الاستشاري التابع لـ"هيلوفود"/"فودباندا".

و"فودباندا"، سوق توصيل الطعام عبر الإنترنت الأكبر في المنطقة، والتي تعمل في كلٍّ من آسيا وأوروبا، تحظى بدعمٍ كبيرٍ من "روكيت إنترنت". وكانت قد أثبتَت نفسها بمثابة المشروع الأكثر نجاحاً لدى الشركة الألمانية حتّى هذا الوقت، وأكّدوا هذا في حديثٍ مع "ومضة" بالقول إنّ نموّهم الشهريّ في المنطقة يصل إلى 20%.

وكانوا قبل شراء "طلبات.كوم"، قد قاموا بالاستحواذ على ما لا يقلّ عن 9 منافسين في آسيا تحت شعار "فودباندا". وعن هذه الجولة الأخيرة، قالوا إنّها ستكون بدايةً للتركيز على النموّ ضمن أسواقهم الحاليّة.

وفي تصريحٍ له، قال الشريك المؤسِّس في "هيلوفود" الشرق الأوسط، بشير حسين، إنّ "هذا الاستثمار سيساعدنا على توسيع نطاق عمليات التوصيل، وبالتالي السيطرة على جزءٍ أكبر من تجربة طلب الطعام عبر الإنترنت."

من جهةٍ أخرى، يبدو أنّ الشركة التركية "يميكسيبيتي" Yemeksepeti، مع "فود أون كليك" foodonclick.com، و"آي فود" ifood.jo في الأردن، ستكون واحداً من أكبر منافسي "هيلوفود" في هذا القطاع. ولكن ابتداءً من هذا الأسبوع، لن يعود الأمر كذلك؛ فها هي "ديليفيري هيرو" Delivery Hero، إحدى شركات "روكيت إنترنت"، تستحوذ على "يميكسيبيتي" بمبلغٍ قياسيٍّ وصل إلى 589 مليون دولار. وهذا المبلغ لا يعتبَر أكبر صفقة خروجٍ لشركةٍ تكنولوجيةٍ في المنطقة وحسب، بل إحدى أكبر الصفقات في هذا القطاع عالمياً.

أمّا "هيلوفود"، فهي تتشارك حالياً مع 45 ألف مطعماً، في أكثر من 40 بلداً حول العالم.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة