شغف التصميم والطبخ أعاد باسل السالم إلى الكويت [فيديو]

نشر هذا الموضوع أساسًا على منصّة "نويت".

استثمر رائد الأعمال الكويتي باسل السالم شغفه بالطبخ والتصميم ليؤسّس مجموعة من المشاريع والمطاعم في الكويت، لممارسة هواياته.

لمس السالم نقصاً في عدد المطاعم الكويتية الأصل، بما أنّ معظم المجمّعات التجارية تعمل مع مؤسّسات لها امتيازات لفتح مطاعم أجنبية. حفّزه هذا الأمر على فتح مطعمه الخاص "سلايدر ستايشن" Slider Station، عام 2003. وشيئاً فشيئاً، تحوّل أوّل مطعم متواضع له إلى سلسلةٍ من المطاعم الفخمة التي تتميّز بتصميمٍ عصري، ومنها "بي بلاس إف" B+F، و"كوكوا روم" Cocoa Room.

في المقابلة المصوّرة أعلاه، يتحدّث السالم عن أهمّ التحدّيات التي تواجه رائد الأعمال الكويتي، ذاكراً نقص العمالة، وعدم توفّر الأراضي والخدمات والكهرباء والمياه بأسعار جيدة للمبادرين، لتشجيعهم على دخول مجال الصناعات.

"في الفترة الأولى من إطلاق أوّل مطعم لي، اضطررنا إلى فتح المطعم بعد الساعة الثالثة ظهراً بسبب نقص العمالة،" يقول السالم. كما أنّ مطعمه كان موجودًا في مساحةٍ غير مرغوبة وصغيرة (60 متر مربع) في منطقة المصاعد.

يتوجّه رائد الأعمال ببعض النصائح إلى المؤسّسين الصاعدين، طالبًا منهم المخاطرة والتحلي بالإيمان: "على المبادر أوّلاً أن يؤمن بعمله وأن يتعرّف على الشغف لأنه عاملٌ أساسي للنجاح."

أمّا اليوم وبعد 12 سنة من التحديات، يشير السالم إلى أنّنا أصبحنا نرى في السوق الكويتية قصص نجاح أكثر، ومشاريع محلية قادرة على منافسة المشاريع الكبيرة والأجنبية الموجودة في البلد.

يختم السالم حديثه عن سوق المأكولات في الكويت وكم هي مشبعة، "ولكن يمكن للأمر أن يكون مربحًا إن كان له مفهومًا خاصًّا به."

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك