تصنيع الروبوتات في لبنان: ثورة جديدة في التقنية المتقدّمة؟ [ومضة تيفي]

اقرأ بهذه اللغة

انقر  على CC  للترجمة باللغة العربية. 

"إينوفو" Innovo هي احدى ورش العمل المستقلّة للتصنيع المتقدّم في المنطقة، أي تصنيع الروبوتات ولوحات الدارات ذات التقنية المتقدّمة والطباعة الثلاثية الأبعاد.

يقول مؤسّسها، جاد برو، إنّ ندرة هذا النوع من ورش العمل مبرَّر: الشركات التي تريد منتَجاتٍ أو نماذج أوليّة وتتطلّب هذا المستوى العالي من الخبرة والدقة، غالباً ما تبحث عنها خارج البلاد.

لا يعني ذلك أنّ المهارات غير متوفّرة هنا (بالرغم من أنّ إيجادها أمرٌ نادرٌ أيضاً)، بل يعود ذلك إلى الثقة، لأنّ الناس في الشرق الأوسط لا يثقون بأنّ التصنيع المتقدّم والدقيق للغاية ممكنٌ في هذه المنطقة.

بالرغم من أنّ مساحات صانعين كثيرة تنشأ وتنتشر في الجزائر والإمارات، وبالرغم من أنّ تعليم علم الروبوتات يُقدَّم  للأطفال في عمرٍ صغير، إلا أنّ القطاع بأكمله لا يزال بحاجةٍ إلى الوقت لكي يتطوّر ويتقدّم.

في المقابل، بينما يحبّ المستثمرون مَن يُقدِم على الخطوة الأولى (أو المحرّكون الأوائل للسوق)، يبدو أنّ الآن هو الوقت المناسب للدخول إلى هذا المجال.

كذلك، لا يمكن أن ننسى أنّه بإمكان المرء أن يعيد بناء روبوت مشهور من هوليوود، كما فعلَت "إنوفو".

اقرأ بهذه اللغة

الفئة

البلدان

شارك