N2V تعلن أول استثمار لـ StartAppz في شركة أنا عربي الناشئة لتطبيقات المحمول

اقرأ بهذه اللغة

أعلنت "أن تو في" (N2V) الاستثمار في شركة تطوير تطبيقات للمحمول باللغة العربية "أنا عربي" وذلك عبر ذراعها الاستثماري في المحمول ومسارع الاستثمار "ستارت آبز"StartAppz . فلطالما ركزت N2V على شركات ناشئة تستهدف بشكل حصري خلق محتوى عربي وفي هذا السياق جاء استثمارها في "أنا عربي"، شركة تطوير تطبيقات المحمول وتطوير الألعاب التي تركز على خلق منصات وألعاب مصممة للعالم العربي.

المنتج الأساسي لـ "أنا عربي" حتى الآن والذي تم تطويره خلال برنامج "ستارت آبز" لتسريع الاستثماري الذي دام 13 أسبوعاً، هو "فتّوش" وهو منصة تعمل على عدة أنظمة تشغيل وتسمح للمستخدمين بمشاهدة محتوى الفيديو من دون انقطاع لدى الانتقال بين هواتفهم المحمولة واللوحية وأجهزة الكومبيوتر وأجهزة التلفزيون الذكي. ويعمل التطبيق حالياً على نظام تشغيل "آي"iOS  وأندرويد ولكن ليس بعد على "أبل"Apple  أو "جوجل تي في"Google TV . ويهدف التطبيق أساساً ليكون على تلفزيون سامسونغ الذكي في المنطقة.

ويقول الرئيس التنفيذي لـStartAppz  محمد خواجة، إنه بدلاً من المنافسة بشكل مباشر مع منصات الفيديو حسب الطلب مثل "استكانة" التي أطلقت مؤخراً تطبيقاً على تلفزيون سامسونغ الذكي وسينيموز التي تقدم أيضاً محتوى حصرياً، سيكون "فتّوش" ببساطة مركز تجميع لجميع قنوات المحتوى. ويضيف أن "بإمكان المنصات مثل استكانة وسينيموز وخرابيش وعلى راسي، أن يكون لديها قناة على فتّوش تي في".

ولكن ليس مفاجئاً أن استراتيجية جني المال من المنصة تعتمد على بيع محتوى حصري. ويقدم التطبيق في الوقت الراهن مجموعة من محتويات مختارة من يوتيوب. وينوي المؤسسون في المستقبل عرض اشتراك حصري بالبرامج التلفزيونية المفضلة. ويقول خواجة "نحن نتحدث إلى العديد من اللاعبين في أبو ظبي ودبي".

يضع  StartAppz حالياً اللمسات الأخيرة على جولة ثانية من الاستثمار في "أنا عربي"، رغم أن الحبر لم يجف بعد من الجولة الأولى للاستثمار الأساسي. وعادة ما يستثمر مسارعي النمو في المحمول، 20 ألف دولار مقابل حصة بنسبة 20% إلاّ أنه في حالة "أنا عربي" تمت مضاعفة الاستثمار مقابل الحصة ذاتها. ويوضح خواجة أن هذا يعود إلى ارتفاع كلفة التطوير في الإمارات وقيمة الفريق.

تعتبر الإمارات والسعودية سوقين رئيسيين لـ"أنا عربي" نظراً إلى كون 60% من مستخدمي المحمول في السعودية لديهم هواتف ذكية فيما يتوقع أن تناهز هذه النسبة في الإمارات الـ70% بحلول 2016 في ارتفاع عن 47% اليوم وذلك بحسب N2V.  ويقول الرئيس التنفيذي لـ"أنا عربي" أحمد البرقاوي في بيان إن "هذاهو بالضبط الوقت المناسب للمحمول. فسوق الشرق الأوسط وشمال افريقيا متعطّش للتطبيقات العربية ذات الجودة العالية لردم الفجوة في السوق نظراً إلى أن نمو انتشار استخدام الهواتف الذكية يتجاوز كل التوقعات!".

و"أنا عربي" هي أول شركة أعلنت StartAppz الاستثمار فيها منذ انطلاقها في يناير/كانون الثاني هذا العام. وبدأت الدورة الأولى من الاستثمار في أبريل/نيسان واختتمت للتو لذلك توقعوا الإعلان قريباً عن "آبز دور"Appz Door  و"آيديابلز" Ideables  و"إيزي تشارج"Easy Charge  و"جاسم البطل"Jasem the Hero .

يشار إلى أنه قبل إطلاق المسارع الذي يركّز على المحمول، أجرى خواجة وزملاؤه أبحاثاً مكثفة واستطلعوا آراء مطورين رائدين في مجال تطبيقات المحمول في المنطقة، مثل عمرو رمضان من فيموفVimov  التي ابتكرت تطبيق الآيباد الناجح للطقس Weather HD ، حول أفضل الطرق لتطوير تطبيقات للمحمول لجمهور عالمي.  تشكّل هذه المقاربة تغييراً في مقاربة N2V، بعيداً عن المحتوى العربي ونحو منتجات تستهدف جمهوراً عالمياً.

وكذلك تتطلع شركة أخرى مدرجة على لوائح استثمار StartAppz هي Ideables إلى موزعين في جنوب آسيا وأوروبا الشرقية وليس فقط إلى العالم العربي، وذلك عبر أول لعبة محمول تصدرها، على أن تصدر ألعاباً أخرى لاحقاً.

ويختتم خواجة بالقول إن "قطاع المحمول حديث على مستوى العالم لذلك بإمكاننا أن ننافس عالمياً. وحان الوقت الآن للاستفادة من هذه الفرصة".

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة