خلاف عائلي يقود شركة Southey في جنوب إفريقيا نحو العالمية [دراسة حالة]

اقرأ بهذه اللغة

حمّل التقرير

حمّل

تأسست "ساوذي هولدينجز" Southey Holdings عام 1939 على يد عائلتين من جنوب أفريقيا وقد ركّزت عملها أساسًا على تقديم خدمات طلاء للشركات الصناعية وخدمات تعاقدية في قطاعي المناجم والصناعات الثقيلة في جنوب أفريقيا.

حقّقت الشركة نجاحًا كبيرًا بعد أن انضمّ إليها الرئيس التنفيذي الحالي باري ويكينز. فقد لاحظ على الفور أنّ الخلافات بين العائلتين المتنافستين لم تخلق بيئة جيدة لشركة أعمال ناجحة، وقرّر أنّ إدخال طرف ثالث إليها هو الحلّ الأنسب.

وكان الطرف الثالث شركة Aureos Africa Fund التي انضمت إلى "ساوذي" عام 2009 وحصلت على أقلّ من 50% بقليل من أسهم الشركة. ومنذ 2009، بدأت "ساوثاي" عملياتها في مراكز رئيسيّة دائمة حول إفريقيا والشرق الأوسط، وباتت تقدّم خدماتها إلى الأسواق العالميّة.

هذه المجموعة هي الآن من أهمّ شركات تصليح السفن في جنوب إفريقيا، وهي أكبر شركة في مجال خدمات الطلاء للشركات الصناعية وتنظيف المناجم والخدمات التعاقدية التي تخدم أهم عمليات الصناعة والمناجم في البلد.

قم بتنزيل دراسة الحالة الكاملة لمزيد من المعلومات عن الشركة التي نشأت نتيجة خلاف عائلي.

اقرأ بهذه اللغة

حمّل التقرير

حمّل

شارك

مقالات ذات صِلة