ما هي أهم الصفات المهنية لزيادة فرص الحصول على وظيفة؟

Buzzwordsيستخدم المهنيون في المنطقة كلمات ومصطلحات متعددة لوصف أنفسهم ومهاراتهم وميزاتهم التنافسية في مجال العمل. ولكن قلة قليلة منهم فقط تنجح في لفت أنظار الشركات، والحصول على الوظيفة التي يحلمون بها، إذ تختلف الصفات التي يبحث عنها مسؤولو الموارد البشرية لدى المرشحين المحتلمين وتزداد تعقيداً.

في الوقت الذي تعتبر فيه الكثير من الشركات صفات مثل الإصرار والدافع الذاتي، والشغف المستمر للتعلم هي الأكثر أهمية لدى الموظفين المحتملين، فإن الغالبية العظمى للمتقدمين للوظائف يعتقدون أن أهم ما يميزهم من صفات هي كونهم مسؤولين، جديين ويفكرون بطريقة استراتيجية.

ويتفحص هذا التقرير الذي طرحه موقع التوظيف العالمي "لينكد إن"، قائمة المصطلحات العشرة الأكثر شيوعا التي يستخدمها المهنيون في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا لوصف أنفسهم، والتي يعتبرونها أهم ما يُميزهم عند التقدم لشغل وظيفة جديدة. وقد جاءت صفة "المسؤولية" في مقدمة هذه الصفات وفقا لمستخدمي الموقع في المنطقة، والذين يصل عددهم الى عشرة ملايين مستخدم. وتضمنت القائمة، أيضا، صفات التفكير بطريقة إستراتيجية، الفعالية، القدرة على التنقل، الخبرة، التنظيم، القدرة على التحليل، الإبداع، ثم التنافسية وأخيرا الإبتكار.

وعلى الرغم من كون هذه الصفات مزايا لا غبار عليها لأي مهني يتقدم لشغل وظيفة، إلا أن مقابلات قصيرة أجريناها مع مدراء عديدون في المنطقة، يشتركون في كونهم تنفيذيون في شركات ناشئة تبحث عن كفاءات شابة، أشارت الى أن تكرار إستخدامها يشير الى طريقة نمطية في تفكير المرشح، وأنها لا تُمثل دائما أهم ما تبحث عنه الشركات في المنطقة لدى الموظفين الجدد، حيث تُمثل صفات مثل الإصرار والدافع الذاتي، والشغف المستمر للتعلم أهم ما يبحث عنه المدراء.

ويقول أحمد فتح الله، المدير التنفيذي لشركة GyroLabs المصرية المطورة لعدد من خدمات التليفزيون التفاعلية عبر الإنترنت، "إن أكثر الشخصيات نجاحا في نظري هي تلك التي تتميز بالثقة في النفس، الشغف، تُظهر معرفة بالمجال الذي تتقدم اليه، و تبدو وكأنها تلك الشخصية التي يُسعدك أن تعمل معها كل يوم".

وتبدو الصفات التي يبحث عنها عادل بوصيلي، الشريك المؤسس لمنصة "شكرة" للتمويل الجماعي، مشابهة. ولكنه يرى إختلافا بين الصفات الواجب توافرها لدى المرشحين لشغل الوظائف التقليدية، والتي تشمل شغف التعلم، الرغبة في بذل مزيد من الجهد، وعدم الرضا بالنتائج المتواضعة. بالاضافة الى تلك المزايا الشخصية التي لا غنى عنها لدى من سيشغلون وظائف تنفيذية عُليا، والتي يقول عنها، "يتعلق الأمر هنا بالأساس بالتاريخ المهني للمرشح، إمتلاك معرفة أفقية تُغطي مجالات عدة، والتعليم أو الصلات الدولية وهي دائما صفة إضافية قيمة".

أما تيسير هواري، الرئيس التنفيذي لشركة Modern Transit Solutions التي تدير مشروع "توصيلة"، فيقول "من واقع خبرتي في توظيف الأشخاص، فإن أكثر ما أبحث عنه هو أن يمتلك الشخص الدافع الذاتي، إرادة التعلم، وأن يكون سريع التعلم، ومبتكرا ويتمتع بالكثير من الطاقة".

ويكتفي البعض بصفة واحدة فقط، مثل منعم رجب الرئيس التنفيذي لـAsk Native، الذي يبحث عن موظفين يمتلكون "طاقة نارية" فقط.

شارك

مقالات ذات صِلة