صندوق تركي آخر لتمويل الشركات الناشئة يتوجّه إلى المنطقة

اقرأ بهذه اللغة

 

نتيجة التدهور الذي يعاني منه الاقتصاد التركي، تجد الشركات الناشئة التركية نفسها في مواجهة الصعوبات، بعد عام واحد من وصف مجلة The Economist لقطاع الشركات الناشئة في البلاد بأنها "حالة ازدهار على البوسفور" أو The Boom on the Bosporus.

غير أنه في الوقت نفسه شهد الأسبوع الماضي نشاطاً بين الشركات التركية التي تتلقى استثماراً وتتطلع لدخول أسواق جديدة، أكثر مما رأينا في الأشهر القليلة الماضية. ومع ضعف الليرة التركية، قامت الشركات التي تركز اهتمامها على الأسواق الدولية ببعض الحركة. فقد استحوذت "مونيتايز" Monitise البريطانية على "بوزيترون" Pozitron، شركة حلول الدفع الإلكتروني، وحصلت شركة "جرام جايمز" Gram Games الجديدة للألعاب على استثمار بقيمة 600 ألف دولار قادته "هامنجبرد فنتشرز" HummingBird وذلك من أجل التوسع إلى لعبة استراتيجية جديدة موجهة للسعودية. وسبق أن استثمرت "هامنجبرد" في مطوّرة الألعاب التركي "بيك جايمز" التي استحوذت عليها مطورة الألعاب السعودية "كمّلنا" عام 2012.

ولكن توجّه هذه الشركات إلى المستخدم العربي، إن كان نتيجة ضعف الاقتصاد التركي أو ببساطة كجزء من عملية توسّع دولية، يتبع اتجاهاً متواصلاً في السنوات القليلة الماضية.

عام 2012، دخل العملاق التركي "يميكسيبيتي" Yemeksepeti، وهو موقع تركي رائد في طلبيات الطعام، منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا تحت اسم "فود أون كليك" FoodOnClick. وفي العام الماضي، أعلنت العديد من الشركات المنضوية تحت مظلة "212 كابيتال بارتنر" 212 Capital Partners، أحد صناديق الرأسمال المخاطر التأسيسي الرائدة في تركيا، عن خطط لدخول الأسواق العربية.

وصندوق الرأسمال المخاطر الأخير الذي ينضم إلى هذا الاتجاه هو "دوجا فنتشرز"Doğa Venture ، الذي أعلن عن توجه جديد للتركيز على الاستثمار مباشرة في شركات ناشئة في العالم العربي (على خلاف هامينجبرد و212 كابيتال اللذين عادة ما يساعدان الشركات التركية على التوسع إلى الأسواق المجاورة). 

ويركز "دوجا فنتشرز" بشكل خاص على ادخال الألعاب (أواللوعبة) وعلى الشبكات الاجتماعية. واستثمرت الشركة في العام الماضي في أربع شركات ناشئة بينها "جولياباني جايمز" Gulyabani Games التي بلغت أول ألعابها "موشبوم" Mushboom مليون عملية تحميل على "جوجل بلاي" بعد انطلاقها قبل أسبوعين. والشركة الأخرى هي شبكة "كروشمانيا" Crushmania.com الاجتماعية التي تظهر التفاعلات بين الناس بالأرقام، التي بلغت 100 ألف مستخدم مسجّل في العالم خلال ثلاثة أشهر.

واليوم يعتقد فريق "دوجا فنتشرز" أن العالم العربي يضم مطورين ومهندسين لديهم إمكانيات عالية للنجاح في قطاع تكنولوجيا المعلومات الدولي. وكما يقول أوزغور بايراكتار، نائب مدير الاستثمار في الويب والمحمول في شركة الاستثمار التأسيسي إن "الثقافة المتشابهة جداً تعتبر رصيداً لنا للعمل معاً".

كما ان الثروات الكبيرة التي يتم جمعها على الإنترنت كانت عنصر جذب للصندوق ويقول بايراكتار إنه "بعد أن بدأت شركات الإنترنت الدولية مؤخراً بدخول البورصة بتقييمات بمليارات الدولارات، بدأ المستثمرون الأتراك الاهتمام بتقنيات الويب والمحمول".

تأسست "دوجا فنتشرز" في أواخر عام 2012 على يد رجل الأعمال التركي الشهير فتحي سيمسيك الذي أسس خلال مسيرة ثلاثين عاماً شركات بقيمة إجمالية تبلغ مليار دولار. واليوم لدى الصندوق استعداد لاستثمار مليون دولار في أفكار وشركات في مراحلها الأولى لديها "أفكار قادرة على خلق قيمة اقتصادية واجتماعية". وستقدم "دوجا فنتشرز" تمويلاً بقيمة تتراوح بين 75 ألف دولار و150 ألف دولار مقابل حصة تتراوح بين 5 و12%.

وبالنسبة للرياديين في مرحلة الفكرة، يعتبر حجم التمويل هذا والقيمة في البورصة مرتفعين مقارنة بالتمويل المقدم من قبل شركات تسريع النمو في المنطقة التي تقدم استثماراً تأسيسياً مثل مسرعة النمو الأردنية "أويسيس500" التي تمنح حصة تصل حتى10%-20% مقابل 31 آلاف دولار.

يعد بايراكتار بأن تحصل التطبيقات التي تثير اهتمامه على رد خلال أسبوع وأن تتجه إلى اسطنبول لإجراء أول مقابلة حيث لدى الشركة حاضنة أعمال صغيرة للرياديين كي يعملوا.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة