موقع 'يميكسيبيتي' يستحوذ على حصة كبيرة من 'آيفود' للتوسع في الأردن‎

اقرأ بهذه اللغة

أعلن موقع طلب الطّعام الرائد في تركيا،"يميكسيبيتي" Yemeksepeti، والذي يتّخذ من إسطنبول مقرّاً له، عن استحواذه على أغلبية أسهم الموقع الأردني "آيفود" ifood.jo.  وفي وقتٍ جرت عملية شراء الأسهم دون الكشف عن قيمة الاستحواذ، فإنّ هذا يوضح  مدى توسّع رائد السوق الإقليمية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث أنّه يتواجد حاليّاً في ثمانية بلدان. 

إنّ موقع "آي فود" ifood.jo سيكون العلامة التجارية الرابعة التي تنضمّ إلى استثمارات الشركة المتمدّدة، إلى جانب "يميكسيبيتي" Yemeksepeti.com و"فود أون" foodon و"كليك ديليفيري" clickdelivery.gr. في المجمل، تتعاقد الشركة مع نحو 14 ألف مطعم لخدمات التوصيل، التي تؤمّنها لنحو 3.5 ملايين مستخدمٍ مسجّل، بحيث تزيد عدد الطلبات التي تتلقاها عن 100 ألف طلبٍ يومياً.

 

وقد انتظرت الشركة الناشئة هذه الصفقة بفارغ الصبر. ويقول أحد المؤسّسين، زيد حسبان، لـ"ومضة"، "إنّها أخبار مثيرة. لقد عملنا عليها لمدّة عامٍ وأخذت وقتاً طويلاً، ولكن في النهاية وصلنا إليها." كما جنح حسبان نحو القول بإنّ ضخّ المال النقدي في الشركة الناشئة ليس وحده ما يفيدها، ولكن هناك 14 عاماً من الخبرة  في مجال العمل لا تُقاس بثمن. ويضيف، "إنّها قيمة مضافة كبيرة بالنسبة لنا."

أُطلق "آيفود" ifood.jo في شهر كانون الثاني/يناير من العام 2012، وهو رائد في السوق الأردنية مع نحو 25 ألف مستخدمٍ مسجّل بالإضافة إلى 500 طلبٍ يومياً. وبالرغم من تعاقده مع 250 مطعماً في ستّ مدنٍ مختلفة من الأردن، يسعى المستثمرون الجدد للعمل على زيادة هذه الأرقام. "لم يكن لدينا ميزانية تسويق في السابق، ولكنّ تركيزنا سينصبّ عليها حالياً." يقولها حصبان، شارحاً أنّه بالرغم من مُضيّ ثلاثة سنواتٍ على تواجدهم، فإنّ العديد من الناس لا يعرفون بهم بعد. 

قبل عامٍ فقط، قامت "ينيكيبيتي" Yemeksepeti بالتوسّع نحو السعودية ولبنان من خلال "فود أون كليك" FoodOnClick. وقبل هذا، في العام 2012، حصلت الشركة على تمويل بقيمة 44 مليون دولار أميركي خلال جولتها التمويلية، من "نيو يورك جينيرال أتلنتيك" New Yourk's General Atlantic، ستقوم باستخدامهم في توجّهها نحو منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. 

والدخول إلى سوقٍ جديدة من خلال عملية الاستحواذ، أمرٌ يسير يشكل جيّد بالنسبة لـ"يميكسيبيتي" Yemeksepeti، وبالنسبة للشركات الكبرى الأخرى التي تأتي من خارج المنطقة. ففي العام  2012 مثلاً، قامت شركة تطوير الألعاب التركية "بيك جايمز" Peak Games بشراء منصة الألعاب السعودية "كمّلنا" Kammelna، فكانت تلك خطوةً مهمّةً نحو التوسّع في الشرق الأوسط. ويقول المدير التنفيذي لـ"يميكسيبيتي" Yemeksepeti، نوزاد آيدين إنّ "الدخول إلى سوقٍ جديدة تتأثّر حتماً بعدد السكّان وبالقدرة الشرائية." 

وفي إطار العمل على مزيدٍ من التوسّع، الذي وصل إلى روسيا أيضاً، يقول آيدين في تصريحٍ له إنّ "فهم ديناميكية الأسواق الناشئة هي عملية رئيسية بالنسبة لنا، كما أنّها قوّة تحفيزية وتكتيكية. ونحن نؤمن بأنّه من خلال المعرفة بطريقة العمل، سننجح في الأردن أيضاً ونساعد "آي فود" ifood.jo في الوصول إلى إمكاناته وتحديد معالمه. في الوقت نفسه، نخطّط لاستكمال عملية توسّعنا العالمي بواسطة استثماراتٍ مماثلة."

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة