ما هي خطط 'آي15' بعد انطلاقها في مصر بحجم أعمال 100 مليون دولار

اقرأ بهذه اللغة

في إطار تركيزها على تبني الأفكار الريادية الرقمية في المنطقة، أعلنت شركة "آي15" A15 الشهر الماضي عن انطلاقها في السوق المصرية بحجم أعمال 100 مليون دولار، وذلك بعدما عُرفَت في قطاع الأعمال على مدار سنوات باسم "أو تي فنتشرز" OTVentures.

وجاء ذلك بعد وقتٍ قصيرٍ من إصدار تقرير عن مؤسسة "ماكينزي" Mckinsey، ورد فيه أنّ الشركات التي تتبنّى عملية التحول الرقمي ستشهد نموّاً في العائدات يصل إلى قرابة 30%. فقد أصبح الاقتصاد الرقمي طريقاً تسلكه دول المنطقة سعيًا وراء الاستقرار الاقتصادي، لاسيما مع المتغيرات المتسارعة في قطاع تقنية المعلومات.

فريق عمل "آي15" مشاركاً في "جايتكس" في دبي. (الصور من فادي إنطاكي).

تعمل "آي15" على تحويل الأفكار إلى منتجاتٍ رقميةٍ مبتكرة وعلاماتٍ تجارية مؤثّرة تلبّي متطلبات الأسواق، وتساعد على تحسين الحياة اليومية بتلبية الاحتياجات المتغيّرة للمستخدمين رقميًا.

وهذه الشركة التابعة لأحد صناديق الاستثمار تحت إدارة شركة "أكسيليرو كابيتال" Accelero Capital المتخصّصة في الاستثمار وإدارة الأصول، تركّز على الاتصالات والوسائط الرقمية والتكنولوجيا، وهي شركة عالميةٌ محلّية تعمل على إقامة جسورٍ للشركات العالمية حتى تتوسّع داخل الأسواق المحلية أو العكس.

في حديثٍ مع "ومضة"، يقول الرئيس التنفيذي لـ"آي15"، فادي إنطاكي، إنّ "لشركة هذه استحوذَت على كامل أصول شركة ‘أو تي فينتشرز‘ التابعة لمجموعة ‘أوراسكوم تيليكوم القابضة‘ OTMT، كما أنّنا أتحنا لموظّفين من درجات إدارية عليا فرصة شراء أسهم في الشركة مقابل حصّة 10%."

تهدف الشركة حالياً إلى التركيز بشكلٍ أكبر على المشاريع الريادية التقنية، وتسعى للتوسّع إلى أسواق جديدة في المنطقة، وذلك من خلال احتضان الأفكار الإبداعية، بالإضافة إلى تنمية وتحويل الشركات في المراحل المبكرة من النموّ إلى مشاريع عملية ناجحة.

فادي إنطاكي متحدّثاً خلال إطلاق "آي15" التي تتخذ شعار  ‘نحن عالميةن محلياً‘.

"جميع شركاتنا باقيةٌ على ما هي عليه، إذ نحرص على تنوّع الاستثمارات في الشركات الصغيرة والمتوسّطة، في وقتٍ يعمل لدينا حاليًا نحو ألف موظّف في أكثر من 20 دولة في المنطقة،" يشرح إنطاكي.

من جهةٍ ثانية، تخطّط "آي15" في العام المقبل لضخّ 3 ملايين دولار في شركات ناشئة، وإطلاق "ديش دينو" DishDino وهي منصّةٌ لعرض وصفات تحضير الطعام لسيدات يعملنَ في الطهي من المنزل، و"بريفورملى" Performly وهو نظامٌ لقياس أداء الموظفين KPIs للشركات.

وعن برنامج "كاتاليست" Catalyst، يقول الرئيس التنفيذي "إنّنا أطلقناه لاحتضان وتسريع المشاريع الصغيرة والمتوسّطة. فنحن نوفّر من خلاله العديد من الخدمات للمشاريع، وهي تتضمّن تطوير الأفكار والتدريب ودوراتٍ إلكترونية وتحديد نماذج العمل، لمساعدتهم على التحوّل من فكرةٍ إلى شركة".

ينحصر الانضمام إلى برنامج "كاتاليست" بشركات "آي15"، ولكنّه ينطبق على برنامج الاحتضان فقط. "أمّا برنامج التسريع فنقبل أحيانًا انضمام شركاتٍ أو مشاريع خارجية شرط أن تكون قد حقّقت معدّلات نموّ جيدة."

الاستثمار وفترات الاحتضان والتسريع

يعمل نظام برنامج الاحتضان لدى "آي15" مع مشاريع الشركة الداخلية فقط، ولفتراتٍ غير محدّدة، فيُترك الأمر وفقاً لاحتياجات كلّ مشروع. "ولكن إذا مرّ 6 اشهر دون أن يحرز المشروع تقدّماً واضحاً في الأرقام، نضطرّ عندها لوقفه والتركيز على غيره؛ أمّا إذا حقّق جزءاً من أهدافه فنستمرّ في الدعم حتى يتوازن أو نتمكّن من توفير تمويلٍ خارجي له أو نتخارج منه تماماً،" كما يشرح إنطاكي.

 

يبدو أنّ الفريق يحبّ صور السيلفي كثيراً، وهذه الصورة خلال حفل إطلاق "آي15".

وبعدما كانت الشركة هذا العام قد باعَت حصصها في موقع طلب الطعام المصري "أطلب دوت كوم" Otlob.com في صفقة استحواذٍ غير مُعلنة التفاصيل قامَت بها شركة روكيت إنترنت" Rocket Internet الألمانية، فهي لا تخطط حالياً للتخارج من مشاريع أخرى.

أما عن معايير اختيار الشركات أو المشاريع بهدف الاستثمار، فيقول إنطاكي: "لا ننظر إطلاقًا إلى ما إذا كانت الشركة تحقق أرباحاً، ولكن بالتأكيد نركّز على حجم النموّ في العوائد أو عدد المشتركين بالخدمة أو جاذبية المنتَج نفسه. لا نحدّد مبلغًا للتمويل، فاحتياجات المشروع نفسه هي الفيصل، ولكن عادةً ما يتراوح التمويل بين نصف مليون ومليون جنيه مصري."

تستحوذ "آي15" على حصّةٍ تتراوح بين 15% و60% من المشاريع التي تستثمر فيها، مثل "أحجزلي" E7gezly التي تملك فيها 51% من الأسهم، أمّا سائر المشاريع فهي ملك الشركة بنسبة 100%.

تتضمن الكيانات العاملة تحت مظلة "آي15" حالياً:
-  "كونكت آدز" Connect Ads المتخصّصة في مجال الإعلانات الرقمية.
-  "لينك ديفلوبمنت" Link Development لتطوير البرمجيات.
-   "أربو بلاس" ArpuPlus لخدمات المحمول ذات القيمة المضافة.
-   "لينك داتا سنتر" LinkDataCenter لخدمات الاستضافة.
-   "إحجزلي" E7gezly المتخصّصة في تسهيل الحجوزات عبر الإنترنت.
-  "تي باي" Tpay لخدمة الدفع الإلكتروني لشراء السلع الرقمية.
-  "مزيكا" Mazika للاستماع إلى الموسيقى العربية على الشبكة.
-  "إلعب" El3ab منصّة ألعاب رقمية.
-  "يلا كورة" YallaKora لأخبار الرياضة.
-  "مصراوي" Masrawy موقع إخباري.
-  "أراب فاينانس" ArabFinance المتخصّصة في مجال تداول الأوراق المالية.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة