التعليم في السعودية يحتاج إلى التكنولوجيا [ومضة تيفي]

اقرأ بهذه اللغة

تتحدث مشاعل بالكوكا، طالبة هندسة كهرباء وهندسة حاسبات في جامعة "عفة" في المملكة العربية السعودية، عن أهمية إحداث تغييرات جذرية في مناهج التعليم في المملكة.

في مقابلة خلال ورشة عمل 'مختبر الميديا' التابع لـ"معهد ماساشوستس للتكنولوجيا" MIT Media Lab workshop، التي نظّمها كلٌّ من "مجتمع جميل" Community Jameel و"ومضة" في دبي، تقول بالكوكا إن طالبات الهندسة الالكترونية بدأن مؤخراً يحظين باهتمام الشركات الكبرى.

تحتاج المدارس والجامعات في السعودية إلى تكثيف استخدامات التقنية والتكنولوجيا في مناهجها من أجل تمكين الطلاب للعمل في المجالات الرقمية، وتعريفهم على ريادة الأعمال التقنية والامكانيات المتاحة لهم.

"أكثر ما تحتاجه النساء العاملات في مجال الهندسة في السعودية هو التدريب والتمرّس لبناء خبرات عالية،" حسبما تشرح بالكوكا مضيفةً أن ثقافة العمل في الشركات السعودية تعتاد تدريجياً على وجود نساء عاملات بين موظفيها.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك