'جنرال إلكتريك' تنظم فعالية أولى من نوعها بمشاركة 'النور جه' من مصر‎

اقرأ بهذه اللغة

في الوقت الذي تعاني منه مصر من الانقطاع المتكرّر للتيّار الكهربائيّ، فإنّ الصانعين يجهدون في العثور على طرقٍ من شأنها أن تحول دون تأثّر أعمالهم بهذا الأمر.

من بين روّاد الأعمال هؤلاء، برز عصام ماجد ومصطفى الخولي اللذان أرادا في بادئ الأمر شراء مولّدٍ كهربائيٍّ لمواصلة أعمالهما دون انقطاع، ولكنّهما سرعان ما واجها مشكلةً أخرى: ما هو نوع المولّد الكهربائيّ المناسب؟

لم يستطِع هذان الشابان العثور على مراجع على الإنترنت تدلّهما على نوع المولّد الذي ينبغي شراؤه، أو على مقدار الطاقة التي يحتاجونها واختلاف وحدات قياسها بالواط أو الأمبير.

في المحصّلة، بنا ماجد والخولي موقع "النور جه" El-Noor Geh، وهو منصّةٌ توفّر محتوىً تفاعلياً عن استهلاك الكهرباء، كما وعن الطرق الأمثل لاستخدام الأجهزة الكهربائية.

وبعدما أطلق الشابان منصّتهما في شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2014، عملا على تحديثها في شهر آذار/مارس عام 2015 لتشمل تصفّحاً أسهل وتجربة استخدامٍ أفضل على الأجهزة المحمولة، من هواتف وحواسيب لوحية وحواسيب مكتبية. وبالإضافة إلى ذلك، فإنّ الموقع الجديد يساعد المستخدِمين في احتساب استهلاكهم للطاقة الكهربائية، بحسب الأجهزة التي يمتلكونها.

El Noor Geh 

نظرةٌ إلى المستقبل

سوف يشارك ماجد والخولي في مؤتمر "مايندز+ماشينز" Minds + Machines (عقول وآلات) الأوّل من نوعه في المنطقة. ففي هذا المؤتمر الذي تنظّمه "جنرال إلكتريك" General Electric، سيحضر الكثير من الشركات الناشئة التي تعنى بالتكنولوجيا والبيانات، في دبي، في 2 تشرين الثاني/نوفمبر القادم.

وأثناء التواصل والتشبيك مع خبراء ومحلّلين وقادةٍ ورياديين آخرين في المنطقة، سوف يختبر الرياديان الشابان تقنية الإنترنت الصناعيّ من "جنرال إلكتريك" مباشرةً. وعلاوةً على ذلك، سوف يحظيان بفرصة المشاركة في سلسلةٍ من المسارات التي تركّز على الصناعة وتتناول القطاعات الرئيسية مثل الطيران والطاقة والرعاية الصحّية.

وفي هذه الفعالية التي ستستمرّ ليومٍ واحد، ستتمّ مناقشة كيفية قيام الإنترنت الصناعيّ بإحداث ثورةٍ في الأعمال والتكنولوجيا، ودور الحلول الرقمية في دفع الإنتاجية والكفاءة والأداء إلى آفاق جديدة.

من جهةٍ ثانية، سيلقي الكلمة الرئيسيّة في "مايندز+ماشينز" رئيس مجلس إدارة "جنرال إلكتريك" ورئيسها التنفيذيّ، جيف إميلت، ليناقش كيف تقوم شركته بتسريع تطوّرها إلى شركةٍ "رقميةٍ-صناعية"، من خلال ربط الإنترنت الصناعيّ بتكنولوجيا التصنيع المتقدّم Advanced Manufacturing، ومن خلال إزالة الحدود بين الأجهزة والبرمجيات وتحليل البيانات.

وبناءً على كلمة إميلت، سوف يناقش المدير الرقميّ في "جنرال إلكتريك"، بيل روه، منصّة "بريديكس" Predix التي تستند إلى الحوسبة السحابية للربط بين الآلات وأجهزة الاستشعار وأنظمة التحكّم، بهدف مساعدة المبتكِرين في مجال التكنولوجيا على الاستفادة القصوى من الإنترنت الصناعيّ. 

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة