التوجهات الكبرى في المنطقة: الشركات الناشئة تقدم حلولاً للمدن

اقرأ بهذه اللغة

المثال الأبرز لتطوّر التجمعات الحضرية في المنطقة: دبي من الأعلى. (الصورة من "بيكاسا")

وفقاً لـ"إرنست ويونغ" EY، إنّ التوجّهات الكاسحة megatrends هي "قوى عالمية كبرى وتحويلية، تؤثّر على كلّ من يوجد على هذا الكوكب."

ولكن في بعض الأحيان، هذه التوجّهات بالنسبة لسكّان منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، قد لا تتناسب مع تلك في المناطق الأسرع نموّاً مثل آسيا وأفريقيا وجنوب الصحراء الكبرى أو الدول الغربية.

في هذا الإطار، قمنا بمقارنة التوجّهات الكاسحة الأولى التي وضعتها "إرنست ويونغ" - المستقبل الرقمي - مع التقدّم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

في الواقع، لا يُتوقَّع أن تنمو المدن في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالسرعة نفسها التي تنمو فيها المدن في آسيا وجنوب الصحراء الكبرى، سواءً من ناحية حجم السكّان أو الثروة أو القوّة الشرائية.

 مع ذلك، وفيما من المتوقَّع أن تستمرّ المنطقة بالتمدّن بسرعة، يستفيد روّاد الأعمال بالفعل من هذه الفرص، من خلال تأمين الحلول للمشاكل التي تنشأ عن الانتقال السريع نحو العيش وسط كثافةٍ سكّانيةٍ عالية: النقل، وجمع القمامة، والطاقة، وسواها من المشاكل.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة