طقس العرب تغلق جولة تمويل على 5 ملايين دولار

اقرأ بهذه اللغة

محمد الشاكر في نشرةٍ عن أحوال الطقس. (الصورة من أشريف "طقس العرب")

أعلنت "طقس العرب" ArabiaWeather، يوم أمس، عن إغلاق جولتها التمويلية على 5 ملايين دولار أميركي.

وهذه الجولة التي تأتي بعد التمويل الذي حصلَت عليه "طقس العرب" في أواخر العام السابق وبلغ قرابة مليونَي دولار، تُعدّ من أكبر الصفقات الاستثمارية في المنطقة هذا العام. وقد جاءت بقيادة صندوق "بادية إمباكت" Badia Impact و"ومضة كابيتال" Wamda Capital، وبمشاركة كلٍّ من "داش فينتشرز" DASH Ventures و"مجموعة جبار للإنترنت" Jabbar Internet Group التي تتّخذ من دبي مقرّاً لها.

وقال وليد فزع، الشريك ومدير الاستثمارات في "ومضة كابيتال"، إنّ "حجم الاستثمارات في جولتَي التمويل الأخيرتَين يُعتبَر أمراً واعداً بالنسبة إلى ‘طقس العرب‘، فهو يُظهِر الكثير من الاهتمام والإيمان برؤيتهم وفريقهم بما يحثّهم على تنفيذ خططهم." كما أضاف أنّ "هذا الاستثمار الأخير أيضاً يدلّ على التغيير الذي تشهده المنطقة من ناحية الاستثمار المخاطر."

من جهتها، فإنّ "طقس العرب" التي تصل إلى 35 مليون مستهلك في المنطقة، سوف تستغلّ هذا المال لزيادة البيانات التي تقدّمها عن الطقس للشركات والمستهلِكين في المنطقة العربية.

 تساعد الخدمات التي تقدّمها الشركةُ الأعمالَ التي تتأثّر بالأحوال الجوية - مثل المطارات وشركات الطيران - على خفض التكاليف وتعزيز السلامة وزيادة الكفاءة. وفي هذا الإطار، تعمل "طقس العرب" حالياً على تطوير حلولٍ مخصّصةٍ لقطاع الطيران الذي يُعتبَر الأهمّ بالنسبة لها، كون قائمة عملائها تشمل مطاراتٍ من المنطقة وشركاتِ طيرانٍ من الإمارات والسعودية والأردن.

وبالإضافة إلى ذلك، تعمل الشركة أيضاً على توسيع شبكتها من المحطّات الآلية للأرصاد الجوّية في جميع أنحاء المنطقة، وهو ما يُعَدّ أساسياً لمنتَجاتها وخدماتها التي تتّصف بتقديمها لمعلوماتٍ دقيقةٍ عن الطقس المحلّي.

وقال خالد تلهوني، الشريك في "ومضة كابيتال"، إنّ "هذا التمويل مكرّسٌ بالكامل لمواصلة نموّ الشركة التي أظهرَت ريادتها في توفير معلوماتٍ مفيدةً عن الطقس في المنطقة."

وتقوم "طقس العرب" بتأمين هذه المعلومات عبر خوارزميةٍ ومحاكاةٍ بالحاسوب خاصّةٍ بها، تسمح بإنشاء لها معلوماتٍ مخصّصةً عن الطقس أدقّ من تلك التي يوفّرها عملاق الإنترنت "ياهو" Yahoo عن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وعن هذه الشركة الناشئة الأردنية التي تعتبَر قصّة نجاحٍ أخرى من المنطقة، قال الشريك الإداري في صندوق "بادية إمباكت"، نامق الزعبي، في بيانٍ له، إنّه "منذ استثمارنا الأوّل في ‘طقس العرب‘ عام 2014، كان النموّ الذي شهدَته مذهلاً. ولذلك قرّرنا قيادة جولة التمويل الأولى إلى جانب ‘ومضة كابيتال‘ و‘مجموعة جبار للإنترنت‘ و‘داش فينتشرز‘."

جاء الإعلان عن هذا الاستثمار خلال "معرض دبي للطيران" Dubai Air Show 2015، حيث قام عددٌ من شركات الطيران التي تتعامل مع "طقس العرب" بالإعلان عن بعض الصفقات التي عقدوها مع "جنرال إلكتريك" GE. ومن بينها توقيع الإمارات على عقودٍ لخدماتٍ بقيمة 16 مليار دولار تشمل محرّك الطيران من طراز GE9X، والاحتفال بمليون دورة (كلّ دورة تتكوّن من إقلاعٍ واحدٍ وهبوطٍ واحد) لمحرّك GE90 الذي تستخدمه "طيران الإمارات"، وتوقيع اتّفاقياتٍ من أجل طائرات الشحن من طراز 777، وافتتاح "مركز جنرال إلكتريك لتكنولوجيا الطيران في الشرق الأوسط"GE Middle East Aviation Technology Center الذي سيكون بمثابة مركزٍ لإنشاء البرمجيات المشتركة لجميع شركات الطيران في المنطقة.

في الختام، قال الرئيس التنفيذي لـ"طقس العرب"، محمد الشاكر، إنّ "هذا النموّ السريع لشركتنا خلال السنوات الماضية يشير بوضوحٍ إلى الطلب المتزايد على حلول الطقس المتطوّرة والدقيقة في المنطقة، وبالتالي يسرّنا أن نرى منتَجاتنا المحلّية تزدهر."

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة