شركة 'نوماد' السعودية لتنظيف ألواح الطاقة الشمسية تتلقى مليون دولار

اقرأ بهذه اللغة

NOMADD at work

جهاز "نوماد" لتنظيف الغبار والأتربة. (الصورة من "نوماد")

أغلقت "نوماد" NOMADD، الشركة الناشئة التي تتخذ من السعودية مقرّاً لها، جولة تمويل أولى Series A على مبلغ مليون دولار أميركي.

 و"نوماد" NOMADD (No water Mechanical Automated Dusting Device) التي تعني الجهاز الآليّ لتنظيف الغبار من دون ماء، حصلَت على هذه الجولة التمويلية من "صندوق الابتكار" Innovation Fund التابع لـ"جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية" KAUST.

هذه الشركة الناشئة التي أسّسها جورج أيتلهوبر في عام 2012، تقدّم نظاماً يستطيع الصمود أمام الظروف الصحراوية للقيام بتنظيف الغبار الذي يقلّل من كفاءة ألواح الطاقة الشمسية.

ووفقاً لبيانٍ صحفي، فإنّهم يريدون استخدام الأموال لترسيخ حضورهم في السعودية، والسعي إلى توظيف المزيد من الموظّفين ومواصلة تنفيذ اختبارات أخرى مع العملاء المحتملين.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة، جوس فان دير هايدن، في بيانٍ صحفي، إنّ "تكنولوجيا ’نوماد‘ لتنظيف الغبار ستساعد على جعل الطاقة الشمسية قابلة للحياة في منطقة الخليج التي تشكّل واحدةً من الأسواق العالمية الكبرى للطاقة الشمسية في العقود المقبلة. نعبّر عن امتناننا لهذه الثقة التي يمثّلها هذا التمويل، كما نتطلّع إلى المزيد من التسويق".

أمّا بحسب مدير "صندوق الابتكار" في "جامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا"، فإنّ هذا التمويل هو الحلقة الأولى في سلسلة استثماراتٍ تستهدف التكنولوجيا. ويأتي ذلك بعدما أعلنت الجامعة، في حزيران/ يونيو من العام الماضي، أنّها ستكرّس 2 مليون دولار عن طريق الصندوق للشركات الناشئة التي تعمل في مجال التكنولوجيا الحديثة.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة