مستقبل كلّ شيء: تكنولوجيا العام 2016 [إنفوجرافيك]

اقرأ بهذه اللغة

التكنولوجيا التي نسمع عنها كلّ يوم - روبوتات الذكاء الصناعي، والسيارات ذاتية القيادة - ليسَت سوى غيضاً من فيض العلم في هذه الأيام.

ميكروبات إنترنت الأشياء بحجم النانو التي يمكنها أن تتحرّك حول جسدك وتنقل البيانات إلى الأطباء، وابتكار المواد الجديدة كلّياً، هي تكنولوجيات مستقبلية تجعل من الواقع مكاناً رائعاً.

WEF
أفضل عشر تقنياتٍ ناشئة في عام 2016.
(الصورة من "المنتدى الاقتصادي العالمي")

ما يثير الاهتمام هو مشاركة الشركات الناشئة الشرق أوسطية في هذه المجالات، مثل "إنرجي24" Energy24 اللبنانية التي تتصدّر قطاع البطاريات المستقبلية، ورائدة الأعمال الأردنية علا دودين التي أسّست خدماتٍ ماليةً رائدةً في الإمارات، وربّما تصبح كذلك في المنطقة.

في تقريرٍ عن تقنيات عام 2016 من "المنتدى الاقتصادي العالمي" صدر هذا الشهر، تمّ تسليط الضوء على بعض المجالات الأكثر إبهاراً في البحث العملي حالياً - وهي مجالاتٌ سيحسن ذوو الميول المشتركة في المنطقة العربية اتّباعها.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة