'تحدي الابتكار الرقمي لجنرال إلكتريك مصر' يعلن عن الفائزين

اقرأ بهذه اللغة

أعلن "تحدي الابتكار الرقمي لجنرال إلكتريك مصر" GE Egypt Digital Innovation Challenge، يوم 22 أيار/مايو، عن الفائزين في المسابقة التي شارك فيها 188 متسابق يمثلون 18 محافظة من رواد أعمال، وطلاب جامعات، ومطوّري برمجيات.

أقيمت هذه المسابقة تحت رعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبالشراكة بين شركة "جنرال إلكتريك" GE و"مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال" TIEC التابع لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات ITIDA.

وبعدما قدّمت الفرق حلولاً مبتكرة لتحديات قائمة في قطاعات الطاقة والرعاية الصحية والنقل، حصل الفائزون على جائزة نقدية قدرها 100 ألف جنيه مصري، بالإضافة إلى تدريب عبر الإنترنت حول تطوير البرمجيات على منصة "جنرال إلكتريك لحلول لإنترنت الصناعي"، "بريدكس" Predix، التي تربط بين الأصول الصناعية وتساعد على تحليل البيانات لتحسين البنية التحتية الصناعية وعملياتها، بجانب ترخيص لاستخدامها لمدة عام.

ضمّت لجنة التحكيم 11 عضواً من "مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال" وشركة "جنرال إلكتريك" في مصر، والإمارات العربية المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية، من كلّ من "جنرال إلكتريك الرقمية" GE Digital، و"جنرال إلكتريك للمصادر المتجددة" GE Renewables، و"جنرال إلكتريك لروابط الطاقة" GE Connections، و"جنرال إلكتريك للرعاية الصحية" GE Healthcare، و"جنرال إلكتريك للنقل" GE Transportation.

وفي كلمته التي ألقاها خلال الحفل، أكّد المهندس ياسر القاضي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري، على أهمية مشاركة العقول الشابة في تنفيذ مشروعات الدولة المعنية بالتحول الرقمي، مشيراً إلى أهمية عقد شراكات وتحالفات مع الشركات العالمية المطورة للتكنولوجيا لنقل المعرفة وخلق القيمة المضافة وتمكين الشباب تكنولوجياً ليُبدعوا في كافة نواحي الحياة.

ومن جانبها، أوضحت أسماء حسني، الرئيسة التنفيذية لـ"هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات"، أنّ الهيئة لديها مشروعات ومبادرات عدة تتعاون فيها مع الجامعات والجهات الداعمة للمبدعين والمبتكرين لتمكين الكفاءات تكنولوجياً وخدمة الأسواق المحلية والإقليمية والدولية.

وأضافت أنّ تدريب العقول المصرية على تكنولوجيات متخصصة ومتقدمة مثل منصة "بريدكس" للإنترنت الصناعي من شركة "جنرال الكتريك"، سيدعم انطلاق الطاقات الإبداعية لدى المبتكرين لإيجاد حلول للقطاع الصناعي المدعم بتقنيات إنترنت الأشياء.

وفي سياق متصل، قال المهندس أيمن خطاب، الرئيس التنفيذي لشركة "جنرال إلكتريك شمال شرق إفريقيا": "نرى أنّ مصر لديها كوادر واعدة تمكّنها من أن تصبح محوراً عالمياً في تطوير البرمجيات، ونفتخر بشراكتنا مع ’مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال‘ في هذه المبادرة".

إبراهيم السيد، الفائز عن فئة الطاقة، يسالم جائزته. (الصورة من "مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال")

الأفكار والفرق الفائزة:

الطاقة: يتلخص التحدي في تطوير حلّ رقمي يساعد على استقرار الشبكة الكهربائية القومية مع دخول وخروج مصادر متنوعة من الطاقة، مثل الطاقة الشمسية، والرياح، والغاز، والفحم.

  • فاز بالجائزة إبراهيم السيد إبراهيم، 26 عاماً، طالب ماجستير في العلوم والهندسة، ويعمل مهندساً كهربائياً في مجال توليد الطاقة.

  • الحل الفائز هو برمجية تقيس قوة الجهد والتيار الكهربائي لكلّ من الأطوار الثلاثة لدائرة لشبكة التوزيع في الشبكة القومية للكهرباء في مصر، وتربطها بصندوق للتحكم يرصد البيانات ثم تحللها. يسمح هذا الحل بالتغذية بمصادر ضوئية (فولتية) أحادية الطور والتحويل بين لأطوار بسهولة بحسب حمولة التيار، ما يقلل من عدم الاستقرار في الشبكة الكهربائية ويعزز من كفايتها وكفاءتها.

الرعاية الصحية: يتلخص التحدي في تطوير حل رقمي يساعد المستشفيات على رصد معداتها وأجهزتها من حيث موقعها وحالتها، مما يؤدي إلى تعزيز عمليات التشغيل.

  • فاز بالجائزة هاني فتحي حماد وطلال أسامة الشبراوي، وهما أستاذان في مجال هندسة الاتصالات السلكية واللاسلكية في الجامعة الألمانية في القاهرة.

  • الحل هو تطبيق يربط بين أجهزة الاستقبال التي تعمل بالبلوتوث والموجودة في الأجهزة وأجهزة الهواتف المحمولة التي تعمل بالبلوتوث للمساعدة في رصد حالة الأجهزة الطبية وموقعها. ويدعم النظام أيضا ناقلات البلوتوث لتحديد مكان الطاقم الطبي والموظفين داخل بيئة العمل الطبي، مما يعزز كفاءة العمل داخل المؤسسات الطبية ويحسّن من قدرتها على إدارة أصولها.

النقل: يتلخص التحدي في تطوير حل رقمي لمراقبة أسطول السكك الحديدية عن بُعد لتسجيل المعلومات عن العمليات، ودورات الصيانة، وجدولة التشغيل.

  • فاز فريق "إيجيبشان سمارت ترانسبورت كارجو"  Egyptian Smart Transport Cargo، والذي يضم ياسر عشوش، وعمرو عابدين، وهيثم تاج، ومحمد جعفر، وهم طلاب في كلية الهندسة يدرسون الميكانيك الإلكترونية في "جامعة بنها" في بنها والدكتور نادر منصور وهو أستاذ ميكانيك إلكترونية في "جامعة بنها".

  • الحل الفائز هو نظام تحكم يستفيد من تكنولوجيا إنترنت الأشياء، من خلال جمع البيانات من أجهزة الاستقبال الموجودة في القاطرات وعربات النقل، ونقلها إلى مركز تحكم يساعد السائقين في تحليل البيانات ورصد أسطول النقل. ويساعد ذلك في كشف المشكلات قبل ظهورها، وفي إدارة جدول أسطول النقل، مما يعزز من كفاءة النقل في السكك الحديدية، ويقلل من انبعاثات الكربون ومشكلات المرور والحوادث على الطرق.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة